اخبار

[ ١٧\ ٨ \ ٢٠١٧]   إشــارة الى المادة (٤٣) من قانون تنظيم اعمال شركات التأمين رقم ١٠ لسنة ٢٠٠٥ , يرجى من كافة شركات التامين إعلامنا بأسماء منتسبيهم الرئيسيين من رئيس و أعضاء مجلس الإدارة و المدير المفوض ومعاون المدير المفوض و مدير الإصدار و مدير التعويضات حيث يحضر عليهم تقاضي عمولة عن أي عمل من أعمال التأمين و في حالة شغر منصب أي منهم إشعار الديوان خلال (٣٠) ثلاثون يوماً من تأريخ تحقق الشاغر .


[ ٢٥\ ٧ \ ٢٠١٧]   إشارة الى المادة (٤٠) من قانون تنظيم أعمال التأمين رقم / ١٠ لسنة ٢٠٠٥ .

على المؤمن أن يثبت على كل ما يصدر منه من أوراق أو وثائق أو نشرات أو إعلانات أو لوحات أو مطبوعات رقم و تأريخ تسجيله في سجل المؤمنين مع الإشارة الى أنه مسجل و خاضع لأحكام القانون أعلاه مع بيان مقدار رأس ماله على أن يكون مطابقاً لما مسجل لدى ديوان التأمين من معلومات و بعكسه من يخالف نص المادة يعرض نفسه الى غرامة مقدارها عشرة ملايين دينار . يرجى الإلتزام بما جاء أعلاه شاكرين تعاونكم معنا .       


[١٤ \ ٣ \ ٢٠١٧]   إستنادا لأحكام المادة (٣٨/اولا) من قانون تنظيم أعمال التأمين رقم / ١٠ لسنة ٢٠٠٥ , نرجو من جميع الشركات إتباع ما يأتي عند إرسال الحسابات الختامية لعام / ٢٠١٦ :

  • إرسال الحسابات الختامية ( الميزانية العامة ) قبل يوم ٣١\٥\٢٠١٧.
  • كتاب تجديد وديعة الضمان نافذة لغاية عام ٢٠١٧ .
  • قسيمة إيداع مبلغ رسم الطابع على حساب (٧٠٠٠٩) الى دائرة المحاسبة النقدية في وزارة المالية .

[١٢ \ ٣ \ ٢٠١٧]   من خلال الزيارات الميدانية التي يقوم بها موظفوا الديوان الى شركات التأمين فقد لاحظنا تراجعا واضحا في مجال تسويق الخدمات التأمينية و قلة عدد المنتجين أو عدم وجودهم أصلا في بعض الشركات و الاعتماد على ما يرد من أعمال عن طريق المصارف فقط و هي تعاني في هذه المرحلة من كساد بسبب الظرف المالي للبلد , لا يخفى أن إعداد رجال بيع و تدريبهم نظريا و عمليا هو الطريق الأمثل لتسويق خدمات التأمين لإشباع حاجة السوق اليها .

 إن ديوان التامين على إستعداد لإبداء أي تعاون مع شركات التامين في تدريب المنتجين كما أن مركز التدريب المالي يعلن عن فتح دورات مستمرة متخصصة و معلوم أن الصرف على هذه الأنشطة هو جزء من كلف الإنتاج التي يحتم تحملها .

 كما أن إعداد دراسات لبحوث السوق و تشخيص الحاجة الى أغطية التأمين أحد أهم خطوات العمل و يلاحظ أن حجم أقساط السوق مجتمعا لا تمثل الا رقما متواضعا قياسا بحجم المال المتداول و لا بد أن نذكر بضرورة الإهتمام بالنشاط الإستثماري الذي يعتبر الركيزة الاخرى لعمل شركات التأمين و تنشيط الإقتصاد نأمل من جميع شركات التأمين جهدا أفضل و سنتابع الإنجاز .